Blue Circle | إدارة الســكــري

طريقك لضبط السكر - سكرك طبيعى

yt facebook

آخر المقالات

الأربعاء، مارس 07، 2018

المؤشر والحمل الجلايسيمي


المؤشر والحمل الجلايسيمي


◄ من العوامل المهمه التي تؤثر في نتائج أفضل لقراءت ما بعد الوجبات ( لمستخدمي الانسولين سريع المفعول ) هي معرفة عدد النقاط أو حساب الكربوهيدرات في الوجبة..و معرفة كميه الكربوهيدرات أو النقاط التي تغطيها وحدة الانسولين..معرفة قرأة السكر قبل الوجبة ..

لكن هناك بعد أخر و مهم جدا..هو طبيعة الكربوهيدرات في الوجبة.هنا تكمن اهميه معرفة مصطلح "المؤشر الجلايسيمي" وهو مؤشر سرعة ارتفاع الجلوكوز في الدم.

نظريا كل و أي نوع كربوهيدرات يتحول بفعل مراحل الهضم المختلفة إلي سكر و يظهر تأثره في الدم كقراءة لمستويات السكر في الدم.،لكن هناك أنواع يظهر تأثيرها أسرع من غيرها.
كلما كان السكر في صورته البسيطة..كان تأثيره "أسرع" لذلك اعتبر"""" الجلوكوز النقي""" و سرعة تأثره على معدلات السكر في الدم كمرجع يقارن به أي نوع من الطعام ..و أعطي للسكر النقي مؤشر جلايسيمي 100 .


◄ طريقة الطهي:


طريقة الطهي في الأطعمة النشوية تفرق كثيرا في سرعة الهضم،و بالتالي سرعة رفعها للسكر في الدم .
هذه السرعة في أحيان كثيرة قد تكون غير متوائمة مع سرعة عمل الأنسولين،بالتالي تؤدي لقراءة عالية بعد الأكل و عند تحليل الساعتين.
ما بين مسلوق/مقلي/مطهي..كل هذا يؤثر في كيفيه تعامل الجسم مع محتوي الأكلة النشوية و سرعة رفعها للسكر.
عامل تاني .. الأكل كلما كان بارد (لم يؤكل بمجرد طبخه)كلما حركنا مؤشرها الجلايسيمي من عالي(أطعمة ترفع السكر بمجرد الأكل) إلي مؤشر متوسط و أحيانا منخفض .


♦ مثال لتوضيح الفرق في اسلوب الطهي علي المؤشر الجلايسيمي للبطاطس :


أعلي مؤشر جلايسيمي هو للبطاطس المطهية لفترة طويلة(٨٥ الي-١٠٠)..ذلك ينطبق علي المطهية في الفرن/مشوية ببطء /طواجن تطهي علي نار هادئة أو فحم و هكذا.هذه النوعية قد نفاجيء أنها ذات مؤشر جلايسيمي يقترب من ذلك الموجود في سكر المائدة..بمعني بمجرد أكلها يرتفع السكر في الدم بمقدار محتواها من الكربوهيدرات كاملا في خلال ربع ساعة. بالتالي نحتاج أن تكون جرعة الانسولين المقابلة للأكلة أن تؤخذ قبل الأكل ب-٣٠ د علي الأقل..


٣ حلقات كبيرة /٤ حلقات وسط ب-١٥ جم كاربس أو نقطه
البطاطس المقلية..مدة طهي متوسطه ،لكن اضفنا لها عامل الدهون بسبب القلي..بالتالي نحن هنا أمام عاملين..الطهي(رفع المؤشر الجلايسيمي) ثم الزيت يؤخر من عملية الهضم و يسبب ظهور قراءة عالية بعد مرور ساعتين إلي ثلاث ساعة..
وجد أن كلما زاد محتوي الأكلة عن ٢٠ جم دهون ..كلما زادت فرصة ظهور قراءة عالية لمدة ٣-٤ ساعات بعد الأكلة الغنيه بالكاربوهيدرات وغنيه بالدهون ،بالتالي ينصح ألا يزيد كمية البطاطس المقلية عن ١٠٠ جم (١٦ جم دهون،٤٠ جم كاربس أو نقطتين و نصف )


البطاطس المسلوقة..يفضل تقطيعها أجزاء صغيرة للإسراع من طهيها..ثم تركها تبرد قبل الأكل (تبريد البطاطس بينزل المؤشر 37% !!..بالتالي تكون في مجموعة المؤشرات المتوسطه إلي منخفضة )
حبة وسط ب-١٥
حجم البيضة ب-١٠
نصف كوب نقطه
أو لو بنوزن قبل السلق نضرب ٠٫٢ في وزنها كربس


♦ مثال اخر لأطعمه محتواها النشوي عالي:

مكرونة(٣٠٪ وزنها المطهي كاربس)..كلما كانت ٧-٨ د طهي كان أحسن..و يا ريت لو نسيبها حتي دقايق قبل الأكل..

رز(المعلقة ب-٧ جم كاربس) كل ما عملناه و سبناه شوية قبل الأكل يكون أفضل..أحسن نوع البسمتي /طويل الحبة .أسوء نوع الرز المصري/قصير الحبة/روزتو
العدس (١٠٠ جم غير مطهي فيهم ٦٠ جم كاربس )
البطاطا..١٠٠ جم مطهية فيها ٣٤ جم كاربس



◄تأثير خلط الطعام مع غيره من الأطعمة تؤثر على مؤشره الجلايسيمي: 

إضافة الأطعمة الغنية بالألياف او البروتينات أو الدهون او اضافه الحمضيات إلى الطعام النشوي يخفض عادة من المؤشر الكلي للوجبة.

← ← اثر الالياف :

التفاحة ترفع السكر بصورة أبطء قليلا من نفس التفاحة لنأخذها كعصير..(غياب وجود الألياف في حالة العصير)

درجه نضج الفاكهه:
كلما كانت الفاكهه اكثر نضجا كلما ارتفع مؤشرها الجلايسيمي

← ← اضافه الخل او الحمضيات :

كتتبيل سلطات أو إضافة علي أكل أو كوب فيه 50 مل ( 30 مل خل أي معلقتين طعام علي 20 مل مياه ) يشربو قبل الأكل ب-5 دقائق

♦ وجود الخل/أي نوع حمضيات ( معلقتين طعام ) في أي وجبة سواء كان مكون أو في التتبيلة بيأثر علي معدلات هضم الأكل بسبب الخاصية الحمضية له.

♦ هذا التأثير المهم يصل مداه في الساعة الأولي بعد تناول الطعام ،بحيث يقلل ارتفاعات السكر بعد الوجبه بنسبه قد تصل إلي 50% في الساعة الأولي.

♦ لسكريين النوع الثاني .يحسن مقاومه الانسولين ويحسن من التحكم في قراءة السكر


← ← اثر البروتين :

كلما زادت كميه البروتين في الوجبه بالنسبه للكاربوهيدرات كلما تاخر هضمها قليلا وبالتالي تقل المؤشر الجلايسيمي للوجبه بصفه عامه

ثانيا :
الحمل الجلايسيمي

وهو مقدار رفع سكر الدم لكميه معينه معلومه الوزن من نوع واحد في الاكل
يعني بفرض ان المؤشر الجلايسيمي للسكر هو 100 اعلي مؤشر
فان كميه رفع سكر الدم لمعلقه صغيره من السكر قليل لان كميه الكاربوهيدرات فيها قليله



ايه اهميه الشرح السابق ؟؟

لشخص السكري والطعام ..ماهي اولوياته في تقييم الاكل قبل اكل الوجبه
حساب الكاربوهيدرات اول خطوه صحيحه لانها هي اللي بندي علي اساسها جرعه الانسولين ...
المؤشر الجلايسمي ثابت لصنف الطعام الواحد لانه مقارنه لسرعه رفعه لسكر الدم مقارنه بالسكر ومراجع اخري مقارنه بالخبز الابيض ..بالتالي كلما كان مرتفع وقريب من مؤشر السكر او الخبز الابيض كان هذا الصنف شديد السرعه في رفع سكر الدم لسهوله هضمه ..ورفع سكر الدم يتم في خلال دقائق وبمجرد ما نبدا عمليه المضغ ..لذلك تلك الفئه مثاليه لعلاج نوبات الهبوط مع ..ويتجنبها تماما سكري النوع الثاني لان عنده نقص في المرحله الاولي من انتاج الانسولين وبالتالي لن يقدر علي زبط للسكر معها ..اما سكري النوع الاول فعليه تجنبها ايضا لكن وان حدث وكانت في نطاق الوجبه فيمكن تفادي ارتفاع ما بعد الاكل مباشره في الساعه الاولي بتعديل وقت الانتظار بين الانسولين السريع (هيومالوج / ابيدرا / نوفورابيد ) وبين ميعاد بدء الوجبه
ثالث تعريف نهتم بيه هو الحمل الجلايسيمي ..وهو جمع بين كميه الوجبه ومؤشرها الجلايسيمي ..وبالتالي اختلاف الوزن يختلف بالحمل الجلايسيمي بشده ..لانه ببساطه هو سرعه رفع الكميه دي من الاكله دي لسكر دمك
يعني ممكن نفاجئ ان السكر مع انه مؤشر جلايسيمي مرتفع جدا الا ان معلقه شاي منه حملها بسيط او تاثيرها علس سكر الدم.بسيط ..ده بسبب الكميه
بقي ان نوضح ان المؤشر الجلايسيمي للصنف الواحد من الطعام يتاثر ويتغير تبعا لطريقه الطهي ومدي النضج
والمؤشر الجلايسيمي للوجبه يتغير بمحتواها من الالياف والدهون والبروتين

يبقي اختصارا تذكر التالي

◄المؤشر الجلايسيمي

سرعه رفع الاكل مقارنه بسرعه رفع السكر
بياخد السكر مؤشر 100% وكل ماكان الرقم للطعام بتاعنا قريب من ده يبقي معدلات سكر الدم هيعلي سريعا
السكر بيرفع في خلال ربع ساعه معدلات سكر الدم .
المؤشر بيدخل فيها عوامل كتير ..منها طريقه تحضير الاكل وطهيه ومده طهيه ومعدل نضجه في حاله الفواكه ..كمان لو وجبه مختلطه من عده اتواع اطعمه بيكون الجسم بيحس بالمحصله النهائيه ليها.

◄ الحمل الجلايسيمي
يعتمد علي الكميه ..يعني الجداول بتاعته لازم تكون رقم لحصه غذائيه محدده ومذكوره في الجدول
كل ما كان الحمل الجلايسيمي فليل كل ما كان اكله جيده للسكريبن و تبعد عن مؤشر وحمل جلايسيمي عالي












اقتراحات للجرعه حسب المؤشر الجلايسيمي للوجبه


☆★ حقائق مهمه لتحكم أفضل في جرعات الانسولين ☆★   

من العوامل المهمه التي تؤثر في نتائج أفضل لقراءت ما بعد الوجبات ( لمستخدمي الانسولين سريع المفعول ) هي معرفة عدد النقاط أو حساب الكربوهيدرات في الوجبة..و معرفة كميه الكربوهيدرات أو النقاط التي تغطيها وحدة الانسولين..معرفة قرأة السكر قبل الوجبة ..

لكن هناك بعد أخر و مهم جدا..هو طبيعة الكربوهيدرات في الوجبة.هنا تكمن اهميه معرفة مصطلح "المؤشر الجلايسيمي"  وهو مؤشر سرعة ارتفاع الجلوكوز في الدم.

نظريا كل و أي نوع كربوهيدرات يتحول بفعل مراحل الهضم المختلفة إلي سكر و يظهر تأثره في الدم  كقراءة لمستويات السكر في الدم.،لكن هناك أنواع يظهر تأثيرها أسرع من غيرها.
 كلما كان السكر في صورته البسيطة..كان تأثيره "أسرع" لذلك اعتبر""" الجلوكوز  النقي"""  و سرعة تأثره على معدلات السكر في الدم كمرجع يقارن به أي نوع من الطعام ..و أعطي للسكر النقي مؤشر جلايسيمي 100 .
معظم الأطعمه النشوية لها مؤشر عالي نسبيا،هذا يعني أنها سهلة الهضم و بالتالي تتحول لسكر في الدم بسرعة.
لكن بعض النشويات مثل البقول /المكرونة تهضم ببطء..بالتالي نسبة رفعها للسكر مباشرة بعد الأكل تقل.
 حتي في أنواع السكر (السكريات الأحادية)   يختلف التأثير من نوع لأخر:
ديكستروز: مؤشره الجلايسيمي 100  ..و هو الجلوكوز الموجود في النباتات و الأنسجه الحيوانية. ☆
يوجد في العسل/أنواع الشراب أو الشيري / يسمي "محلي طبيعي" في بعض الأطعمة الجاهزة.
تأثير وجوده في الدم يشعر به أكثر الشخص السليم لأنه يجبر البنكرياس على إفراز كميات سريعة و كبيرة من الإينسولين..لكن الشخص السكري يعاني من ارتفاعات في  مستويات السكر في الدم سريعا بمجرد الأكل..لذلك يجب الحذر و تعديل توقيت أخذ الجرعات .
فركتوز: مؤشره الجلايسيمي 12-25(متوسط 19) ...هو ناتج عمليه البناء الضوئي في النباتات..و بالتالي هو السكر الشائع في معظم ☆   أنواع الفاكهة..و بعض المنتجات التي تعتمد عليها ..و يدخل في تكوين سكر المائدة  و كمحلي في أطعمة كثيرة و مشروبات.
تأثير وجوده في الدم دار علي الكبد..حيث أنه يصارع بمتصش و تخزنه كدهون ثم إرسال هذه الدهون مرة أخري في الدم في صورة دهون ثلاثيه..و معروف اضرارها علي القلب .
كما أنه يؤثر على  "فهم" أو "ترجمه" الدماغ للشهية..بالتالي زيادة معدلات الإحساس بالجوع..وبالتالي الشعور بالجوع و زيادة القابلية للسمنة.
سكروز: سكر المائدة.. : مؤشره الجلايسيمي 58-65 . ☆
لاكتوز: 46 ..موجود في منتجات الالبان.. 
أمثلة
لبن  (كامل الدسم ) 11-40, متوسط  27
لذا فإن المواد الغذائية مثل الحليب* (GI 27) سيؤثر على نسبة السكر في الدم بمعدل ثلاث مرات تقريبا أبطأ من الغلوكوز (100/34 = 3.7).
لبن منزوع الدسم  32
زبادي سادة  14-23 
كلمة زادت الألياف /الدهون في الطعام ..يقل المؤشر الجلايسيمي عن الأطعمة التي لا يوجد فيها ..مثال على ذلك:
البطاطس المقلية  ترفع السكر بصورة أبطء من نفس نوع البطاطس لكن  مشوية بدون دهون(تأثير وجود الدهون)
(التفاحة ترفع السكر بصورة أبطء قليلا من نفس التفاحة لكن نأخذها كعصير..(غياب وجود الألياف في حالة العصير)
 الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي العالي (أكثر من 70) ترفع السكر بسرعة ،و بشكل حاد..توصل قمة  تأثيرها في خلال 30-40 د فقط من بدء الأكل.
أمثلة على هذه الأطعمة:
الخبز الأبيض، خبز الجاودار، الحنطة السوداء، الدخن، الارز، الذرة، بوشار، الفاصوليا المعلبة، حبوب الافطار، موز، عصير برتقال، اجاص، زبيب، اناناس، بطيخ، البطاطا، العسل، سكر الجلوكوز، سكر المالتوز (سكر الشعير)، سكر المائدة، البسكويت، الكوكيز
لذلك ينصح بالتالي بالنسبة لمواعيد أخذ الجرعة :
# قرأة السكر قبل الأكل أعلي من المدي المطلوب--->تؤخذ الجرعة 35-45 د قبل الأكل..
# قرأة السكر قبل الأكل في  المدي المطلوب---> تؤخذ الجرعة 20-30 د قبل الأكل.
# قرأة السكر قبل الأكل أقل من   المدي المطلوب---> تؤخذ الجرعة  مع الوجبة .
إتباع مثل هذه الانظمه يجعل الانسولين يبدء قمة مفعوله في فترة تقريبية لنفس بدايه ظهور تأثير الوجبة في الدم..بالتالي يمنع الأرتفاعات الحادة في القراءة .
عند إتباع النظام العادي (أخذ الحقنة بعد الوجبة)  نفاجيء بقراءة عالية عند تحليل الساعتين..و نلجأ لجرعات تصحيحية ..ثم نفاجيء بهبوط بعدها.
عند التعامل مع أطفال/أو عدم التأكد من كميه الطعام المرغوب فيها..يفضل أخذ جرعة تغطي الكمية اللي متأكدين منها..و يمكن أخذ الباقي بعد الإنتهاء من الطعام.
الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المتوسط (45-69) تهضم بصورة أبطء،بالتالي تأثيرها يكون  60-90 د.
أمثلة:
أيس كريم/كيك/جزر /تفاح /بازلاء/المعكرونة، برغل، أرز، قمح، بازلاء، عنب، برتقال، لبن، ايس كريم، كسترد، سكر اللاكتوز، البطاطا الحلوة.
لذلك ينصح بالتالي بالنسبة لمواعيد أخذ الجرعة :
# قرأة السكر قبل الأكل أعلي من المدي المطلوب--->تؤخذ الجرعة 20-25 د قبل الأكل..
# قرأة السكر قبل الأكل في  المدي المطلوب---> تؤخذ الجرعة 5-10 د قبل الأكل.
# قرأة السكر قبل الأكل أقل من   المدي المطلوب---> تؤخذ الجرعة "" بعد""  الوجبة ب-5-10 د.
الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض (أقل من 45) من أفضل أنواع الأطعمه التي تحافظ على زيادة تدريجية و مستقرة للسكر في الدم تتناسب مع عمل الانسولين.
أمثلة:
 منتجات الحبوب الكاملة/البان/زبادي/حبوب/شيكولاتة/شعير، الجاودار، حمص حب، فاصوليا بيضاء، فاصوليا حمراء، عدس، فستق، فول الصويا، تفاح، جريب فروت، خوخ، دراق، حليب، لبن، سكر الفاكهة).
لذلك ينصح بالتالي بالنسبة لمواعيد أخذ الجرعة :
# قرأة السكر قبل الأكل أعلي من المدي المطلوب--->تؤخذ الجرعة 0-10 د قبل الأكل..
# قرأة السكر قبل الأكل في  المدي المطلوب---> تؤخذ الجرعة 5-15 د ""بعد "" الأكل.
# قرأة السكر قبل الأكل أقل من   المدي المطلوب---> تؤخذ الجرعة "" بعد""  الوجبة ب-20-30 د.
لو أخذت الجرعات قبل الوجبه في هذه الحالة..يحدث هبوط في مستوي السكر عند تحليل الساعتين..يتبعه إرتفاع بعد عدة ساعات عندما يكون الهضم انتهي بصورة كلية .
بالتجربة قد نجد اننا نحتاج لأكثر من هذا بالنسبة لهذا النوع ..و هو تقسيم الجرعة على مرتين ..بحث تظل الجرعة تغطي مدي ساعات هضم 
الوجبة.




SOURCES : 
THINK LIKE A PANCREAS ,Gary Scheiner,MS,CDE
http://artoschic.com 
http://www.glycemicindex.com/ 




Scan QR to open link

أتصل بنا | حقوق النشر | المصادر | سياسة الخصوصية
© 2014 - 2020
WWW.EDART-ALSUKKARY.COM



Google+