Blue Circle | إدارة الســكــري

طريقك لضبط السكر - سكرك طبيعى

yt facebook

آخر المقالات

الأحد، مايو 06، 2018

نصائح لصوم آمن - صوم رمضان لمرضى السكر


صوم رمضان لمرضى السكر
صوم رمضان لمرضى السكر 



1-      إذا كان هناك مشاكل كلى او ضغط او ايا من مضاعفات السكرى يجب تجنب الصيام تماما - واخراج فدية لذلك كما ينص القران الكريم سورة البقرة
2-      مرضى توجد خطورة في صيامهم و يمنعوا الذين يعانون من تكرر نوبات هبوط السكر الشديد خلال 3 شهور قبل رمضان أو غيبوبة كيتونية خلال 3 شهور قبل رمضان , المسنين و الحوامل في حال وجود مضاعفات علي الأوعية الدموية واعتلال الكليتين أو وجود مرض بالقلب
3-      مرضي يجاز لهم بالصيام لو الحاله الصحيه العامه جيدة - الذين يعالجون عن طريق النظام الغذائي فقط والذين يعالجون بأدوية لا تتسبب في هبوط السكر, سكري النوع الأول المتنظم سكره مع مرعاه تعديل الجرعات إن تطلب ذلك ،إذا كان مريض السكري يعالج بكمية كبيرة من الأنسولين فننصحه بالإفطار وبالذات إذا تعددت جرعات الأنسولين خلال اليوم الواحد
4-      متي تفطر في نهار رمضان إن كنت صائما - يفطر مريض السكر في رمضان إذا حدث انخفاض شديد في مستوى السكر في الدم أقل من 70مغ/دل , أو إذا شعر بالأعراض التالية

-          دوخة شديدة وفقدان في الوعي
-          عرق غزير وشحوب في لون الوجه
-          زيادة في ضربات القلب وتشنجات أو رعشة
-          صداع وزغللة في العينين
-          عرق وبرودة في اليدين وفقدان التركيز
-          إرهاق شديد وتنميل في الوجه والشفتين

5-      بالنسبة لصيام مريض السكري (النوع الأول)، أو السكري المعتمد على حقن الإنسولين

-          يجب التنبه إلى أن الإنسولين تحت الجلد لا ينقض الصيام.
-          يحتاج إلى حقن الإنسولين تحت الجلد عدة مرات في اليوم وبشكل يومي؛ إذ يتميز هذا النمط بانعدام إفراز الإنسولين من البنكرياس تماما، ولا بد من تعويض الإنسولين بالحقن اليومي.
-          يستطيع كثير من مرضى السكري المعتمدين على الإنسولين في علاجهم صوم شهر رمضان شريطة ما يلي
-          أن تكون الحالة الصحية للمريض مستقرة قبل شهر الصوم، وأن يكون الشخص قادرا على التحكم بمستوى السكر في دمه، وجعله قريبا من حدوده الطبيعية.
-          أن لا يعاني المريض من تكرار حدوث حالة انخفاض مستوى سكر الدم أو الحامض الكيتوني السكري عند الصيام.
-          استشارة الطبيب المعالج حول الجرعات التي سوف يحتاجها الشخص المصاب.
-          تحديد الطبيب المعالج نوع الإنسولين المستعمل والجرعات اللازمة، بناء على حالة المريض الصحية ومقدار ما يتناوله من طعام بين الإفطار والسحور، بهدف المحافظة على مستوى سكر الدم قريبا من حدوده الطبيعية.
-          قم بتحديد موعد مع طبيبك المعالج أومثقف السكري بشهر أوشهرين قبل رمضان، يتم خلالها أخذ بعض الملاحظات التي يجب عليك الانتباه لها خلال شهر رمضان
-          على مريض السكري أن لايتوقف عن أخذ الانسولين خلال شهر رمضان وعليه استشارة طبيبه المعالج بشأن الجرعة المناسبة خلال شهر رمضان. تذكردائما أن احتياجاتك للانسولين خلال شهر رمضان قد تتغير.استشرطبيبك المعالج ومثقف السكري لارشادك للتغيرات اللازم اجرائها على جرعة الانسولين ووقت أخذها بناءاً على نشاطك البدني والنظام الغذائي المعتمد.




6-      لاجتناب انخفاض السكرخلال فترةالصيام

-          حاول تجنب أي نشاط بدني خارج عن المعتاد وحاول أن تلزم الراحة بشكل أكثر
-          تعديل جرعات اللانسولين خاصة الانسولين طويل المدى
-          ينصح بعدم استخدام الانسولين المخلوط ... لما يسببه من خطورة على السكرى فى الصيام واستبداله بقاعدى وسريع ...
-          أما بالنسبة للمرضى الذين يكونون على مضخة الإنسولين، فيجب تخفيض جرعات الإنسولين الصباحية وزيادة الجرعات المسائية، ولا بد من برمجة المضخة لهذا الشهر الكريم.
-          المرضى المستخدمون الإنسولين الطويل المفعول («لانتوس» أو «ليفيمير»), من الممكن الابقاء علي ميعاد الجرعه او تعديل وقتها طبقا لما يراه الطاقم الطبي المتابع لك , ايضا ممكن الابقاء علي الجرعه الاصليه او تقليلها ايضا طبقا لتوجيهاتهم

7-      للبالغين حديثي التشخيص او سكري النوع الثاني علي لانتوس او ايفيمير يفضل تقليل الجرعه مبدئيا 10% ومتابعه ذلك اول عده ايام

-          لو جرعات القاعدي او ال NPH تؤخذ مرتين يوميا او كل 12 ساعه
-          لو الجرعات متساويه يفضل تعديل الجرعه اللي تغطي ساعات الصيام
-          لو الجرعات غير متساويه فيتم عكسها بحيث الجرعه الاكبر تكون بتغطي الوقت اللي يبدا من المغرب لانه الاكثر في الاكل والاقرب للروتين الصباحي السابق لشهر رمضان

8-      لا بد من فحص السكر خلال النهار، فإذا كان منخفضا يجب الإفطار مباشرة دون أي تأخير، حتى لو لم يبق إلا القليل على أذان المغرب، أما إذا كان مرتفعا، فلا بد من فحص الكيتون في البول ويجب أخذ جرعة تصحيحية من الإنسولين سريع المفعول؛ كي لا يحدث حموضة في الدم، وهذه الملاحظة يجهلها كثير من المرضى، وحالات ارتفاع السكر وحموضة الدم تكون كثيرة خلال نهار رمضان، فمريض السكري، خصوصا النوع الأول، عرضة للانخفاض وكذلك لارتفاع السكر خلال الصوم، ويجب معرفة طريقة التعامل مع الحالتين كما تم ذكره
-          عمل تحليل السكر خلال الصوم للمتابعه , عند الاستيقاظ من النوم، عند صلاة العصر، قبل أذان المغرب، قبل و بعد صلاة التراويح، عند منتصف الليل، قبل السحور، عند الاستيقاظ من النوم في اليوم التالي، وذلك لضبط جرعة الإنسولين

9-      إذا قرر مصاب السكري الصيام وجب عليه ما يلي:
معاد وجبه السحور:


  •       تأخير وجبة السحور إلى ما قبل الفجر ان كان سكري نوع ثاني والاكل لا يرتبط بجرعه انسولين
  •      ان كان شخص علي الانسولين = السحور يكون قبل الفجر بساعتين لو مستخجم انسولين سريع ويكون تحليل الساعتين وقت وجبه خفيفه حسب كميه الانسولين المتبقي
  •      لو كنا من مستخدمين الانسولين عادي المفعول سيكون السحور قبلها بساعتين الي ساعتين ونصف وعند الفجر يكون الاكل حسب المتبقي من الجرعه ايضا
  •      لو اضطرينا لعمل تصحيح وقت وجبه السحور فليكن الهدف في التصحيح لا يقل عن 120-130 ويفضل 130 في الايام الاولي حتي نصل لنمط جرعات مناسب
  •      الإكثار من شرب الماء لتجنب الجفاف.      الإقلال من النشاط الجسماني خلال فترة ما بعد الظهر لتجنب الانخفاض الحاد لنسبة السكر في الدم.

  •      الحالات التي تستدعي عدم اكمال الصيام : -

الحالات التي تستدعي عدم اكمال الصوم on Biteable.


  •      يجب على المريض الذي يصاب بنوبات نقص السكر أو الارتفاع الشديد في سكر الدم أن يقطع صيامه فوراً، لأنه يضطر إلى علاج فوري.
  •      إذا إنخفض سكر الدم بشكل سريع إلي 60 أو أقل
  •       إذا إنخفض السكر في الدم في الساعات الأولي من الصيام إلي أقل من 70      إذا إرتفع السكر إلي 250 أو أكثر .... فيجب التصحيح الى 120- 130 ويكمل الصيام ان كان بدون اسيتون وان كان يفضل الافطار
  •      لو وجد اسيتون = افطار فورا
  •       ظهور أسيتون (كيتون) في البول مع أعراض هزال وتشوش الذهن أو الغثيان والقيء والعرق الغزير وسرعة ضربات القلب والرجفة (ارتعاش) الجسم أو اليدين أو تشوش الرؤية (زغللة العينين).

10-  الأخطار التي قد يتعرض لها مريض السكري أثناء الصيام :-

  •      أولاً – هبوط سكر الدم بشدة :

أســـبابه :
عدم تناول السحور
اعتبار وجبة الساعة 12 ليلاً هي السحور
الجهد العضلي الشديد أثناء فترة الصوم
جرعات الدواء أو الإنسولين غير مدروسة
عدم التحضير لمرحلة صيام رمضان قبل البدء بمرحلة الصيام
  •      ثانياً – ارتفاع سكر الدم بشدة :

أســــبابه :
عدم أخذ العلاج الدوائي من إنسولين أو حبوب
الإفراط الشديد في تناول طعام الإفطار
الإستمرار في تناول أنواع الأطعمة المغرية منذ أذان المغرب وحتى حلول موعد النوم
وجبة السحور كبيرة ومفرطة بالكربوهيدرات والدهون
نقص الإنسولين في الجسم
استخدام الانسولين المخلوط
عدم الحركة والرياضة بعد تناول الإفطار لمتابعة برامج التلفاز




  •       ثالثاً – الحماض الكيتوني :


أســــبابه :
فرط ارتفاع سكر الدم طيلة النهار
عدم ضبط جرعة الانسولين
نقص السوائل الشديد والتجفاف
مزاولة الجهد العضلي الشديد أثناء الصيام مع غياب جرعة الإنسولين وقت السحور
حدوث مرض عارض أثناء الصيام


من توصيات مؤتمر AASD السكري والصوم   الذى حضرته مجموعة إدارة السكري , كان موجود دكاتره كتير وشيخ جليل ينوب عن الأزهر ..الحالات اللي رفضوا وأجمعو ا علي عدم صيامها ..إستعرضو كمان حالات رفضت وصامت عكس نصيحه الطبيب وكيف إتأذت بشده بعد ذلك ..وتحدث الشيخ باستفاضه أن من يصرح بل يشدد علي خطر الصيام معه فهو خرج من دائره الأثابه إلي دائره الحساب والجزاء لأنه ألقي بنفسه في التهلكه. 


♦ حساب الطعام بطريقه النقط الغذائيه .. اوضح للطباعه ♦

♦ نسب الكارب (النشويات) بالجرام لأطعمة مختلفة

BlueCircleApp




Scan QR to open link

أتصل بنا | حقوق النشر | المصادر | سياسة الخصوصية
© 2014 - 2020
WWW.EDART-ALSUKKARY.COM



Google+